شهادات الايزو 2017/2018
February 16, 2017

رحلتنا بمعرض بروجكت قطر لعام 2017

DSC010280be2e0415ecfafbc49af45924ea9bba73b1cc2d8

السادة: «بروجكت قطر» يتزامن مع بناء سريع ونمو مطرد في الدولة

تحت رعاية معالي الشيخ عبدالله بن ناصر بن خليفة آل ثاني رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية، افتتح سعادة الشيخ أحمد بن جاسم بن محمد آل ثاني وزير الاقتصاد والتجارة، مساء أمس المعرض الدولي 14 لمواد ومعدات وتقنيات البناء «بروجكت قطر 2017» الذي يمتد حتى غاية 11 مايو الجاري.

وأكد سعادة الشيخ أحمد بن جاسم بن محمد آل ثاني، وزير الاقتصاد والتجارة أن المعرض يعتبر من أهم المعارض التي تقام في دولة قطر، مشيرا في تصريح صحفي عقب حفل الافتتاح إلى أن المعرض يشهد مشاركة أكثر من 500 مشارك من 33 دولة، وتابع قائلا: «يدل ذلك على الثقة الكبيرة في أداء الاقتصاد القطري وأيضا الثقة في القدرة على الانتهاء من المشاريع المعلن عنها»، مشيرا إلى المشاركة المتميزة للشركات العالمية إلى جانب حضور شركات تسجل حضورها لأول مرة، وأن «معرض بروجكت قطر يعد منصة مهمة تجمع كبرى الشركات العالمية والمؤسسات المعنية بتقديم أفضل الحلول في قطاع البناء والتشييد وهو ما يبرهن على أهمية المعرض ويعكس مكانة دولة قطر في مجال تنظيم المعارض والمؤتمرات والفعاليات ذات المستوى العالمي».
وقال سعادة الشيخ أحمد بن جاسم بن محمد آل ثاني، وزير الاقتصاد والتجارة إن دولة قطر ترحب بأي مستثمر يرغب في أن يأتي إلى الدولة، مضيفا: «نؤكد لهم على أن الاقتصاد القطري من أكثر الاقتصادات الواعدة في المنطقة والعالم، كما أنها حققت نموا بنحو 4% رغم انخفاض أسعار البترول».
ودعا وزير الاقتصاد والتجارة الشركات العالمية للمشاركة في مثل هذه المعارض ودخول السوق القطرية.
وأضاف سعادته أن مشاركة وزارة الاقتصاد والتجارة في افتتاح معرض «بروجكت قطر 2017» تأتي في إطار حرصها على إيلاء هذا القطاع الأهمية التي يستحقها كونه يشكّل رافداً مهماً من روافد التنمية الاقتصادية في الدولة.
وأوضح سعادته أن المعرض يسلط الضوء على الفرص الاستثمارية المتاحة في دولة قطر بهدف تشجيع أصحاب الشركات الصغيرة والمتوسطة ورواد الأعمال على المساهمة في مسيرة دولة قطر نحو تنويع اقتصادها بما يتماشى مع رؤية قطر الوطنية 2030 الرامية إلى بناء اقتصاد متنوع وتنافسي.
من جهته قال سعادة الدكتور محمد بن صالح السادة وزير الطاقة والصناعة إن المعرض أصبح تقليدا سنويا في دولة قطر، خاصة أنه يعنى بمواد البناء والتكنولوجيا الحديثة في مجال الإنشاءات الذي يشهد نموا مطردا وسريعا في دولة قطر، تحت رعاية حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى.
وأوضح وزير الطاقة أن أهمية المعرض تكمن في أنها تجمع العارضين والمطورين والمستهلكين تحت سقف واحد للاطلاع على جديد تكنولوجيا البناء، وتابع قائلا: «يأتي المعرض في وقت نستفيد منه بما يخدم أهم قطاع في اقتصادنا الوطني وهو قطاع الإنشاءات».
وأشار الرئيس التنفيذي لشركة المناطق الاقتصادية فهد راشد الكعبي لـ«لوسيل» إلى أن المشاركة الكبيرة لشركات عارضة من دول الخليج وباقي دول العالم تعكس نجاح المشاريع الاقتصادية في دولة قطر واهتمام المستثمرين بالسوق القطري بما يعكس التقدم والنهضة العمرانية في الدولة، موضحا أن المعرض يقدم أحدث ما توصلت إليه التكنولوجيا في مجال الإنشاءات والبناء من معدات وغيرها.
وقال الرئيس التنفيذي لشركة المناطق إن الشركة شرعت في العام 2017 في جني ثمار المناطق الاقتصادية التي أطلقتها سابقا، مشيرا إلى أن مع نهاية العام المقبل ستكتمل مشاريع المناطق في أبو فنطاس وأم الحول، مشددا على أن هناك مشاريع جديدة بصدد دراستها بين القطاع الخاص والدولة ومن المنتظر أن يعلن عنها قريبا.
إلى ذلك، قال راشد الكعبي رئيس مجموعة الإبل لمواد البناء لـ «لوسيل» إن المعرض شهد في اليوم الأول إقبالا كبيرا للتعرف على التكنولوجيا الحديثة في مجال البناء والتشييد، مشيرا إلى أن مشاركة المجموعة هي الأولى من نوعها في المعرض، مضيفا: «نحن نورد جميع مواد البناء من مختلف دول العالم، وقد لمسنا أهمية المعرض لوجود تقنيات حديثة لابد من التعرف عليها إضافة إلى التعرف على الشركات العالمية المشاركة في المعرض، ونحن كشركة حاصلة على جائزة من ضمن 50 شركة ناشئة ومتوجة من بنك قطر للتنمية ونسعى للتوسع خارج الدولة في الإمارات وعمان، يشكل هذا المعرض مناسبة للاطلاع على التجارب الأخرى».
وأوضح رئيس المجموعة أن قطاع مواد البناء لم يتأثر نتيجة تراجع أسعار البترول نتيجة تواصل مسيرة التعمير والتشييد في الدولة.
أما السفير البلجيكي كريستفو بايو فقال لـ «لوسيل» إن المعرض يشهد مشاركة 9 شركات بلجيكية منها شركات وفية لحضورها وشركات أخرى تسجل حضورها لأول مرة في المعرض، وتابع قائلا: «تقدم هذه الشركات حلولا مبتكرة في مجال الإنشاءات والمشاريع العملاقة، وجاءت هذه الشركات لمساندة الاقتصاد القطري في نهضته المطردة إلى جانب المساهمة في إنشاءات كأس العالم 2022، والرؤية الإستراتيجية للدولة».
وقال جورج عياش، مدير عام «الشركة الدولية للمعارض – قطر» (IFP Qatar): «انطلقت أعمال «بروجكت قطر 2017» وسط زخم لافت على صعيد إبرام تعاقدات ضخمة بين رواد البناء والتشييد.
وتتجه الأنظار حالياً نحو الحدث الرائد باعتباره الوجهة الأبرز لإطلاع قطاع الإنشاء على أحدث الابتكارات وآخر المستجدات ذات الصلة بالاستدامة، عبر سلسلة متكاملة من ورش العمل التفاعلية والمؤتمرات والمعارض واللقاءات المباشرة بين صناع القرار ورجال الأعمال والمستثمرين ومسؤولي كبرى الشركات الدولية.
وفي الوقت الذي تتنامى فيه مكانة قطر كمركز إقليمي رائد على خارطة الفعاليات العالمية، فإننا ننظر بثقة إلى الدورة الحالية، التي ستمثل بلا شك منبراً مثالياً لتوجيه الاهتمام الإقليمي والدولي نحو استدامة المباني».
إلى ذلك، دشنت شركة ناصر بن خالد للسيارات في المعرض مركبة النقل الجديدة «فيتو» لأول مرة في السوق القطري، كما تعرض اثنين من أهم الشاحنات هي «أتشيلو» و«أتيغو» متعددة الاستخدامات وكذلك شاحنة «أكتروس» المعدة للنقل الثقيل، وتعد الشركة «الشريك الرسمي للمواصلات» للمعرض الدولي حيث توفر أسطولاً من السيارات الفاخرة لتوفر خدمات النقل لكبار الشخصيات من الضيوف والزوار مقدمة بذلك أرقى حلول المواصلات لواحد من أكبر وأهم المعارض في قطر.
وقال خالد شعبان المدير العام للشركة: «للعام الثاني على التوالي، تؤكد الشركة على شراكتها القوية مع المجتمع القطري والأحداث والمناسبات التي تساهم في تعزيز الاقتصاد المحلي».

 

وكانت هنا نهاية رحلتنا بمعرض بروجكت قطر لعام 2017.. شكراً جزيلاً لدعمكم المستمر لنا ونلقاكم العام القادم ان شاء الله. #projectqatar

94b9b392-3f8d-40b2-8aee-5ae68be0b0e6 1633c011-bd51-4112-8c6d-2fcf60df33c7

Comments are closed.